ضمن سلسلة النشاطات الدورية في مجال الخدمة المجتمعية
 
 

ضمن نشاطات مستشفى الجامعة الأردنية الدورية لخدمة المجتمعات المحلية على امتداد خارطة الوطن أقام المستشفى أمس السبت الموافق 24/2/2018 يوماً طبياً تطوعياً مجّانيّاً في بلدة ميسرا وفنوش في لواء دير علا بالتعاون مع جمعيّة النصيب الخيريّة، شارك فيه (38) طبيباً وممرضاً وصيادلة وإداريين ومُساندين.
وأشرف على سير فعاليات اليوم الطبي ميدانياً مدير عام مستشفى الجامعة الأردنية الدكتور عبدالعزيز الزيادات يُرافقه عدد من مسؤولي المنطقة وعلى رأسهم مدير صحة دير علا الدكتور مناور البلاونة ومدير التنمية الاجتماعيّة السيد قاهر السعايدة ورئيس بلديّة معدّي الجديدة السابق السيد علي الغنانيم ورئيسة الجمعيّة السيدة أمينة الماضي وعدد من مرتبات مركز أمن دير علا ووجهاء المنطقة.
 
وقال الدكتور الزيادات بأن هذا اليوم الطبي التطوعي الذي نفّذه فريق مستشفى الجامعة ما هو إلا ترجمة عمليّة لنهج المستشفى في التواصل مع أبناء المجتمع الأردني وإيصال الخدمات العلاجية لهم أينما كانوا على اختلاف جغرافية الوطن لينطلق المستشفى خارج أسواره مُتوجّهاً نحو خدمة المجتمع الأردني بأكمله وهذا نهجُه على الدوام مستلهماً في ذلك التوجيهات الملكية السامية في تقديم كافة الخدمات الطبية والصحية وتأمين الرعاية النوعيّة والمتخصصة للمواطن الأردني.
وبيّن الدكتور الزيادات بأنه قد تم تقديم العلاج اللازم لحوالي (800) مريضاً من أبناء المنطقة فضلاً عن تقديم عدد من المُحاضرات التوعوية في السيطرة على العدوى والأنظمة الغذائية السليمة.
 
ولفت الدكتور الزيادات إلى أن الفريق المشارك من المستشفى ضمّ تخصّصات طبية شاملة ومتنوعة مثل: طب الباطنية وطب الأطفال، الجراحة العامة، النسائية والتوليد، طب الأسنان، المسالك البوليّة والعظام والمفاصل، الأنف والأذن والحنجرة، طب العيون وطب الأسرة بالإضافة إلى مُمرضات وممرضين متخصصين وصيادلة ومتطوعين ومساندين وخبراء في العدوى والتغذية.
وقد وفرّ مستشفى الجامعة مجموعة من العلاجات الأساسية والمتخصصة الشاملة بشكل مجاني، كما أشاد الدكتور الزيادات بمشاركة شركات ومستودعات أدوية وطنية ذات شراكة مع المستشفى في المسؤولية المجتمعية مُقدّماً لها الشكر على تبرّعها الكريم مما يدل على عُمق التشاركيّة بين القطاعين الحكومي والخاص وحس الانتماء للوطن ومؤسساته.

كما قدّم الدكتور الزيادات الشكر للقائمين على جمعيّة النصيب الخيرية ومدرسة أبو الهول الأساسيّة مُمثّلةً بمديرها السيد تيسير الصوالحة موقع تنفيذ الفعاليّة، وأهالي بلدة ميسرا وفنوش على حُسن ترتيبات اليوم الطبي والدعم اللوجستي وعلى ما أبدوه من تعاون أسهم في إنجاح اليوم الطبي مُتمنياً استمرارية التعاون لتنفيذ أيام طبية جديدة في مختلف المناطق النائية وجيوب الفقر.
من جانبها قالت رئيسة جمعيّة النصيب الخيريّة أمينة الماضي بأنّ هذه المبادرة ليست بالغريبة على مستشفى الجامعة الأردنية الذي عوّد أبناء مجتمعه على تبني وتولّي المسؤوليّات الكبيرة ومن أبرزها الخدمة المجتمعية التي تمثل التكامل الاجتماعي بين المواطن والمؤسسات الوطنية في أردننا العزيز، شاكرةً باسمها وباسم كافة أعضاء الجمعيّة إدارة المستشفى والفريق الطبي المُشارك على تجاوبهم في تنفيذ هذا اليوم الطبي وعلى ما قدّموه من خدمات طبيّة متميّزة، إضافةً إلى المحاضرات التوعويّة والتثقيفيّة للأطفال والأمهات في المنطقة مما يساهم في رفع مستوى التثقيف الوقائي نحو الأمراض السارية وقضايا الأوبئة والعدوى وطرق الحد منها.
 
 

 
 
 
مكتب العلاقات العامة
 
2018-02-25