برعاية رئيس الجامعة الأردنية....افتتاح المركز التدريبي التابع لدائرة التمريض في مستشفى الجامعة
 
 

افتتح رئيس الجامعة الأردنية الدكتور عبد الكريم القضاة اليوم الخميس المركز التدريبي / التمريضي التابع لشعبة التعليم المستمر في دائرة التمريض في مستشفى الجامعة الأردنية بحضور مدير عام المستشفى الدكتور عبد العزيز الزيادات ومستشارة سمو الأميرة منى الحسين لشؤون التمريض دعد شوكة ونائب رئيس الجامعة الأردنية لشؤون الكليات العلمية الدكتورة كفاح الجمعاني وعميد كلية التمريض الدكتوره منار النابلسي وجمع من الكوادر الطبية والادارية .
وجاء تأسيس المركز انطلاقا من رؤية ورسالة مستشفى الجامعة الأردنية في مواكبة كل ما هو جديد ومتطور يطرأ على مهنة التمريض على المستوى المحلي والإقليمي والعالمي، وتأهيل الكوادر التمريضية والفنية والمساندة لتقديم أفضل الخدمات للمرضى وضمن المعايير المحلية والدولية.
ويضم المركز (4) قاعات مجهزة بأحدث وسائل الاتصال والتعليم إضافة إلى قاعة اجتماعات والاتصال المرئي يمكن ربطها مع مراكز داخلية ومحلية وعالمية لإثراء وتطوير خبرات الكوادر، كما يشتمل على جناح  للطاقم الإداري في المركز.
وعبر الدكتور عبدالعزيز الزيادات مدير عام المستشفى عن فخره واعتزازه بهذا الإنجاز، مؤكدا حرص المستشفى على المشاركة الدورية والدائمة في المشاريع التي تسعى إلى توسيع نطاق البرامج التدريبية على المستوى المحلي والعالمي من خلال تقديم برامج توعوية ووقائية للمجتمع وللكوادر التمريضية .
واضاف الزيادات باننا نحرص على تطوير وتدريب الكوادر العاملة في المستشفى بما يخدم المرضى ومن خلال علاقات تشاركية مع اعضاء الهيئة التدريسية بالجامعة الاردنية والمجلس التمريضي وكلية التمريض .
وخلال حفل الافتتاح، أبدى رئيس الجامعة الأردنية الدكتور عبد الكريم القضاة سعادته في تحقيق هذا الإنجاز من خلال إنشاء مركز متخصص يعنى بشؤون التمريض ويواكب كل ما هو حديث وجديد في سبيل تقديم الرعاية المثلى للمرضى والمراجعين وتأهيل الكوادر التمريضية بالمستشفى ، مشيدا بالجهود التي بذلت في إنجاح فكرة هذا المركز الرائد والأهداف التي يطمح إلى تحقيقها، ومعربا عن شكره لمدير المستشفى ولمختلف الدوائر التي أضفت بصماتها بكل أمانة وإخلاص لإخراجه بهذه الصورة المشرفة.
وقال إن الجامعة الأردنية ممثلة بمستشفاها سيظل في تقدم وتطور مستمر وسباق نحو الريادة في تقديم خدمات طبية متميزة بفضل جهود الخيرين العاملين فيه والحريصين على رفعة مكانته الطبية بين باقي المستشفيات المحلية والإقليمية وحتى العالمية، مباركا هذا المشروع الريادي الذي سيحقق بصمات جليلة في تطوير كفاءة الممرضين تنعكس حتما على الخدمات التي ستقدم للمرضى.
من الجدير ذكره، أن المركز يطمح القائمين عليه في أن يكون رائدا على مستوى الوطن والإقليم ومرتبطا أيضا باعتمادات من مؤسسات عالمية لعقد الدورات المتخصصة به، بدعم من إدارة الجامعة والمستشفى وبتبرع سخي من الشركة الداخلية للتجهيزات الطبية مثلها في حفل الافتتاح مديرها الدكتور محمد البنا.
 
2019-07-01