( 250 ) حالة مشتبهة راجعت طوارئ مستشفى الجامعة الأردنية
 
 

إيماناً بأهميّة دور مستشفى الجامعة الأردنية الرفيد والمساند لوزارة الصحة ومستشفياتها خلال هذه الظروف التي تمر بها البلاد في مواجهة واحتواء فايروس كورونا المستجد، وفي ضوء ما يتم اتخاذه من إجراءات احترازية ووقائية ضمن هذا الأطار، فقد تمّ إجراء ما مجموعه (250) فحصاً لحالات مشتبه إصابتها بفايروس كورونا كانت قد راجعت طوارئ مستشفى الجامعة وذلك منذ بداية الأزمة، وتوزّعت ما بين (200) فحصاً في مختبرات المستشفى و(50) فحصاً آخر لدى مختبرات وزارة الصحة، حيثُ تبيّن أن نتائج جميع هذه الفحوصات/ العينات سلبية -حتى الآن-، بمعنى أنهم غير حاملين للفايروس، باستثناء حالتين و تم الإعلان عنهما في وقتٍ سابق من قِبَل وزير الصحة خلال الإيجاز الصحفي اليومي وتم تحويلها إلى مستشفى الأمير حمزة.
من جانبه قدّم الدكتور عبد العزيز الزيادات مدير عام المستشفى الشكر الموصول لكافّة الكوادر الطبية والتمريضية والإدارية والمساندة المُدرّبة التي لم تتوانى منذ بداية هذه الأزمة عن تقديم الخدمة الطبية والرعاية الصحية المثلى لمرتادي المستشفى مشيداً بقدرتهم ومهنيّتهم العالية في التعامل بحرفيّة مع هذا النوع من الأمراض.
مؤكّداً على جاهزيّة واستعداد المستشفى للتعامل مع أي إصابة بهذا الفايروس، والتزامه بالبروتوكولات الطبية المُعدّة للتعامل مع أيّ حالة مشتبهة.
 
2020-04-09